وزير الاوقاف المصري يعلن رسمياً “أكل لحم الحمار جائز وبه فائدة لجسم الانسان”

0 43
صرح وزير الاوقاف الدكتور محمد مختار جمعه في لقاء صحفي مع احدى الجرائد والقنوات المصرية وذلك عندما سألة الصحفي ما رأيك في انتشار لحم الحمير في مصر وبيعه في الاسواق بكثافة فرد عليها قائلا ” يجب على المشتري ان يعرف ماذا يريد أن يشتري من البائع حتى لا يدخل في باب الحرام ؛ فيجب على الشخص أن يعرف هل هي لحمة طازجة ام غير طازجة ويجب أيضا على البائع أن يعرض كل صنف على حدا حتى لا يدخل في باب الغش وكما نعرف أن الغش حرام “.
هذا وتابع أيضا جمعه حديثه قائلا ” لحم الحمار من ناحية علمية فهو مفيد جدا لجسم الانسان ويعطيه طاقة قوية ؛ كما وأن أكل لحم الحمار الوحشي حلال ويجوز أكله لأنه يعود على الانسان بالنفع ولا ضرر في ذلك ؛ مع التأكيد على ان على البائع أن لا يغش المشتري في نوعية اللحم التي يبيعها ويعرضها عليه بشكل واضح “.
كما وأن مستشار وزير الاوقاف واستاذ اصول الدين في جامعه الازهر الدكتور إسماعيل علي قد قال منذ أسبوع في بيان له ” أنه لا يجوز ذبح الأضاحي التي تأكل من القمامة إن كانت تلك القمامة تحتوي على نجاسات، وإذا كانت القمامة غير نجسة مثل ما يُلقيه الناس من بقايا الطعام ونحوه فلا بأس في ذلك، ولكن أما إن كانت القمامة نجسة فلا يجوز اتخاذه للأضحية إلا إذا حبس فترة من الزمن يأكل من العلف الطاهر حتى تزول عنه آثار العلف النجس الذي كان يأكله “.
وفي سياق متصل فقد أفتى سعد الدين الهلالي استاذ الفقه المقارن في جامعه الأزهر بجواز ذبح الطيور كأضحية وتقرب إلى الله حيث قال ” يجوز ذبح بطة أو دجاجة أو أي نوع من أنواع الطيور كأضحية بمناسبة عيد الأضحى المبارك ؛ فكل شخص لا يستطيع ان يذبح خروف أو غير ذلك فيجوز له أن يذبح نوع من أنواع الطيور كأضحية للعيد وما أفضله لو كان ديك ؛ فهناك الكثير من المصريين لا يستطيعون شراء خروف أو ابل أو ماعز أو بقرة فيجب عليه أن يضحي ولو بدجاجه تقربا إلى الله ” على حسب قوله.
Facebook Comments Box
0%
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

لايوجد تعليقات
  1. Mahmoud Soliman يقول

    يا من نشر العنوان اتقي الله . الفتوي علي الحمار الوحشي وهو جائز اكلة وليس علي الحمير الاهلية.
    اما بالنسبة لفتوي سعد الدين الهلالي فلا تعليق لان المشاركة في الخروف لا تجوز اصلا تسميتها اضحية و الله اعلي و اعلم

  2. عادل خليفة يقول

    زي ماقال النبي من علامات الساعة غربلة الناس حتي ﻻيبقي اﻻ الحثالة ﻻيبالي بهم الله.وعلماء آخر الزمان شر الناس