إعدام 45 ألفاً من الأحصنة البرية في أمريكا.. وهذا هو السبب!

0 31
قررت مؤسسات أمريكية إعدام نحو 45 ألفاً من الأحصنة البرية يعملون داخل القطاعات الحكومية المختلفة.
وقد تم اتخاذ هذا القرار بعد تصويت تم داخل جمعية National Wild Horse and Burro Advisory Board المعنية بتربية ورعاية الأحصنة، وذلك نظراً للتكلفة الضخمة لإيواء وتربية هذه الحيوانات وتدريبها لتصبح حيوانات أليفة.
شاهد أيضاً: الأباء الإيطاليون مهددون بالسجن.. والسبب هذا الطعام!

وقد قامت الهيئة الاستشارية بالتصويت لصالح التخلص من هذه الحيوانات التي لا تعود بالنفع ولا يتم بيعها، واستبدالها بحيوانات يمكن بيعها بهدف تحقيق الربح، على أن يتم التخلص من تلك الحيوانات “بأفضل الطرق الإنسانية”.
وقد برر المسؤولون اتخاذ هذا القرار، بأن المؤسسات الحكومية الأمريكية تنفق مبالغ طائلة على ملايين الحيوانات الأخرى كالبقر والخراف، كما أن التخلص من الأحصنة البرية سيترك مكاناً لإيواء الحيوانات الأخرى التي تدر عائداً مادياً كالجاموس.
وتحاول بعض الجهات المهتمة بحقوق الحيوان، نقل ملكية الأحصنة إلى مواطنين ليقوموا برعايتهم بدلاً من قتلهم، ولكن يبدو أنه من الصعب تنفيذ هذا الأمر حالياً، وبالتالي سيكون مصير هذه الأحصنة البرية هو الإعدام.
Facebook Comments Box
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق